المصريون يرفضون مغادرة بابا الفاتيكان للقاهرة: "قضي رمضان معانا"

Advertisemen
غادر البابا فرانسيس بابا الفاتيكان مصر، بعد زيارة استمرت عدة ساعات استقبله خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسى بقصر الاتحادية وعقدا جلسة مباحثات ثنائية، كما استقبله الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر بمقر المشيخة، كما التقى خلالها بالبابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وترأس بابا الفاتيكان القداس الإلهى باستاد الدفاع الجوى، وقام بزيارة لمقر الكلية الإكليريكية للقاء عدد من ممثلى الكنائس المصرية.

"السيسي" يودع البابا
أول مشاهد الوداع، تمثلت في حرص الرئيس عبدالفتاح السيسي، على توديع البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، فى ختام زيارته لمصر التى استغرقت يومين، وإتضحت معالم الود والحب بين الطرفين مما بدا على ملامحهم أثناء سيرهم على السجادة الحمراء متجهين للطائرة في مطار القاهرة.

علم مصر وطائرة البابا
أما ثاني المشاهد التي ظهرت خلال وداع بابا الفاتيكان هي أن العلم المصري زين طائرة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، حيث رفرف العلم المصري بجوار علم الفاتيكان علي مقدمة الطائرة، ما يؤكد على قوة العلاقة بين الدولتين والنتائج الإيجابية للزيارة.

"يومين مش كفاية"
وكان للمصريين دورًا في وداع بابا الفاتيكان أيضًا، فدشن رواد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" هاشتاج بعنوان "يومين مش كفاية يا قداسة البابا"، عبروا من خلاله عن فرحتهم بزيارة بابا الفاتيكان لمصر متمنين أن مدة الزيارة كانت تزيد.

"قضي شهر رمضان معانا"
وقالت ايمان رمضان:" عارف قداستك لو جربت الفطير المشلتت عندنا مش بعيد تقعد تقضى رمضان معانا.. والله نزيد بركة"، في إشارة منها إلى رغبتها في استمرار زيارة بابا الفاتيكان أكثر من يومين.

وعن رغبته في استمرار البابا في مصر أكثر من يومين قال محمد علي: " يومين مش كفايه عايزينك اسبوع علشان الاخوان تتشل أكتر ما هي مشوليه"، في إشارة منه أن الجماعة كانت هي الوحيدة التي لا ترغب في نجاح تلك الزيارة.

وفي نفس السياق قال مجدي علي: " والله انت راجل سكرة ووشك سمح ومنور مش وش برهامى العكر.. نكدوا عليهم"، في إشارة منه لجماعة الإخوان التي لم تكن ترغب في نجاح مثل تلك الزيارات إلى مصر.
Advertisemen