التخطي إلى المحتوى

أعلنت مي عبد الحميد، الرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي، وصندوق دعم وضمان التمويل العقاري، عن طرح مجموعة من الوحدات السكنية للإيجار في الفترة القادمة وبدون مقدم، وذلك في إطار دعم الشباب وحل مشكلة الاسكان، كما قالت أنهم الآن في دراسة خاصة لنتائج الإعلان السابق الخاص بالوحدات السكنية من الإسكان الاجتماعي التي طرحت بنظام الإيجار، كما أضافت أنه هناك دراسة أخرى خاصة بالجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء،والتي تتعلق بدراسة نسبة الطلب على الإسكان، لتحديد المناطق التي تعاني من النقص في الوحدات السكنية، ويزيد بها الطلب.

وحدات الاسكان الاجتماعي بنظام الإيجار

أضافت سيادتها أن الوحدات السكنية الجديدة المطروحة بنظام الإيجار، ستكون مختلفة عن سابقتها، والتي تم الإعلان عنها منذ ثلاث سنوات من قبل وزارة الإسكان وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ويكمن هذا الاختلاف في أن الحجز في تلك الوحدات سيكون بدون مقدم، كما وضحت أنه هناك دراسة جيدة تتم على ذلك المشروع لإفادة أكبر فئة من المواطنين، الذين بإمكانهم تملك الوحدات فيما بعد.

الإعلان عن وحدات سكنية للإيجار أكتوبر 2016

تم الإعلان للمرة الأولى عن طرح 6 ألاف وحدة سكنية للإيجار من قبل وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، في أكتوبر 2016، في 10 محافظات، بحد أقصى للإيجار 7 سنوات، قابلة للتجديد باتفاق الطرفين، مع العلم أن طريقة السداد في هذا الإعلان كانت تقتضي بسداد العميل لـ 3 ألاف جنيه مقابل عداد المياه والكهرباء والغاز، بالإضافة إلى قيمة استهلاكه الشهري، إلى جانت مقدم ثلاث أشهر، مما يعني أن إجمالي المقدم للوحدة الغرفتين يبلغ 3900 جنيه، أما عن الوحدة الثلاث غرف فيبلغ 4250 جنيه.