هل يستعيد صلاح روح “بوشكاش” مجددًا في ديربي الميرسيسايد؟

يحل فريق ليفربول الإنجليزي الذي يلعب ضمن صفوفه نجمنا المصري محمد صلاح، ضيفًا ثقيلًا على غريمه التقليدي، نادي إيفرتون، غدًا الأحد، على ملعب جوديسون بارك، في ديربي الميرسيسايد، ضمن منافسات الجولة 29 من الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.

مباراة تحمل في طياتها عدة أمور وذكريات تاريخية، لعل أقربها بالموسم الماضي عندما شهدت الهدف الحائز على جائزة الأفضل في العالم “بوشكاش” من توقيع ملك البريميرليج محمد صلاح.

ويأتي ديربي مدينة ليفربول، والريدز ليس في أفضل أحواله تمامًا، حيث أن الفارق بين وبين منافسه المباشر بالبريميرليج مان سيتي نقطة واحدة، كام أنه مقبل عىل مواجهة حاسمة أمام بايرن ميونيخ الألماني بدوري الأبطال لتتعقد الأمور في الصعود للدور المقبل، بينما إيفرتون يدخل اللقاء بقائمة لاعبين مثالية لم تتحقق بالنسبة للنادي منذ سنوات، ومع مديرا فنيا شابا، تنبأ له الجميع بنجاحات كبيرة، ولكن لم تسير الأمور هكذا.

البرتغالي ماركو سيلفا المدير الفني لإيفرتون، سيحاول استغلال تذبذب مستوى الريدز خلال الآونة الأخيرة، وتحقيق نتيجة إيجابية تسعد الأنصار من قلب معقل جوديسون بارك. بينما الألماني يورجن كلوب المدير الفني لليفر سيحاول إثبات أن كل شيء على ما يرام، والفريق الأحمر مازال يتحكم في مصيره سواء بعصبة الأبطال أو البريميرليج.

ومن المؤكد أن هداف البريميرليج وأفضل لاعب بالموسم الماضي، المصري محمد صلاح، سيتذكر ذكرى هدفه التاريخي في ديربي المدينة، الذي ضمن له جائزة فردية لم يحققها آي لاعب عربي من قبل، لذا سيحاول تسجيل الأهداف كعادته، وإذا سنحت الفرصة لتدوين هدف مذهل آخر، لن يتأخر في مغازلة شباك بيكفورد الحارس الدولي للمنتخب الإنجليزي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.